نفطال تطمئن بتوفير المنتوجات الطاقوية



نفطال تطمئن بتوفير المنتوجات الطاقوية

عرفت بعض بلديات شرق العاصمة نقصا حادا في قارورات غاز البوتان جراء توقف عملية البيع للمواطنين على مستوى محطات البنزين نتيجة لعدم مداومة العمال المكلفين بعملية البيع ،نظرا لتزامنها مع نهاية الأسبوع. 
اشتكى مواطنون من هذه الأزمة التي عاشتها بعض بلديات شرق العاصمة على غرار حي الموز ،حي الصباح ، باب الزوار والدار البيضاء ،معبرين عن مخاوفهم من استمرار الوضعية على حالها إلى غاية عيد الأضحى المبارك.
وباشرت العائلات الجزائرية الاستعداد لهذه المناسبة قبل أيام والتحضير للأدوات والوسائل التي تستخدم لتنظيف الأضاحي ،حيث يكثر استعمال الموقد التقليدي «الطابونة» ،وهو ما يجعل من غاز القارورات ضروريا بالنسبة للكثير من العائلات لاسيما في تنظيف «البوزلوف» و أقدام الأضاحي بل و حتى نزع الصوف عن الجلد بطريقة تقليدية محضة.
من جهتهم أرجع أصحاب محطات البنزين النقص المسجل في قارورات الغاز إلى أن الكمية التي تباع هي الباقية من المخزون خاصة و من الطبيعي تسجيل بعض النقص سيما إذا تزامن ذلك مع نهاية الأسبوع وعدم مداومة العمال المكلفين بعملية البيع و كثرة الطلب مؤكدين أنه سيتم إعادة تعبئة المخزون قبل العيد ،ولن تشهد قارورات غاز البوتان نقصا لكثرة الطلب في عيد الأضحى المبارك.
وتعكف نفطال على ضمان التموين بالمنتوجات البترولية خلال أيام عيد الأضحى المبارك على غرار باقي أيام السنة و ذلك عبر جميع محطات توزيع الوقود ونقاط البيع التابعة لشركة نفطال 24سا/24 في كامل ولايات التراب الوطني.
كما أعلمت مؤسسة نفطال لتسويق و توزيع المنتوجات البترولية ، أن جميع محطات الوقود التابعة لها عبر التراب الوطني ، ستبقى مفتوحة وتضمن التموين بالوقود بشكل عادي خلال يومي عيد الأضحى.


مصدر: الشعب

شاهد أيضا