مجموعة عالمية للذكاء الاقتصادي تستقر بالمغرب



مجموعة عالمية للذكاء الاقتصادي تستقر بالمغرب

افتتحت مجموعة «ذو بيزنيس يير» الدولية المتخصصة في الذكاء الاقتصادي، المعروفة اختصارا بـ«TBY» أول مكتب لها في مدينة الدار البيضاء، في سابقة على المستوى الإفريقي٠
وتقوم المجموعة حاليا، بالإعداد لإصدار تقرير مفصل حول اقتصاد المملكة، بعنوان «موروكو 2020»، بإعداد مشترك مع العديد من الجهات العامة والخاصة في المغرب، و ستشمل النسخة الأولى أكثر من 150 مقابلة مع كبار المسؤوليين التنفيذيين والحكوميين، بالإضافة إلى مديري الشركات الصغيرة والمتوسطة، الذين يمثلون أكثر من 80 في المائة من النسيج الاقتصادي في المغرب.
كما سيضم المنشور، مساهمات عدة وزراء سيناقشون مشاريع الحكومة والتحديات التي تواجه قطاعي الزراعة والتصنيع وإمكانات السوق المغربية بشكل عام، بالإضافة إلى مقالات ودراسات تحليلية، ومشاركين أجانب، مثل رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز، ورئيس الوزاراء البريطاني بوريس جونسون.
وتسعى المجموعة لتوفير نظرة شاملة ومعمقة حول الاقتصاد المغربي والمعلومات ذات صلة بعالم الأعمال لكبار المستثمرين الدوليين وأعضاء مجتمع الأعمال الدولي، والمؤسسات المالية الدولية، والشركات الدولية، والمستثمرين، وشركات المحاسبة، والتكتلات الصناعية، والمؤسسات الحكومية، من أجل تشجيعهم على اختيار المغرب كرائد للسوق في منطقة المغرب العربي، وبوابة رئيسية إلى السوق الإفريقي٠
وسيتم تسويق التقرير في جميع أنحاء العالم خلال سنة 2020، وينشر على نطاق واسع جدا على المستويين الوطني والدولي، وستصل إلى جمهور أوسع من خلال منصة رقمية قوية، كما أن جميع الحوارات والمقالات ستكون متاحة على منصات المعلومات العالمية الرئيسية والمرموقة٠
المجموعة، التي يوجد مقرها بلندن، أكدت أن الاختيار وقع على المغرب ليصبح المحور الإفريقي الخاص بها، نظرا لاستقراره السياسي وبنيته التحتية الصلبة، كما أن المملكة سرعان ما أصبحت الوجهة المثالية للمهتمين بالاستثمار الأجنبي المباشر في إفريقيا، وتبصم المجموعة على تواجدها في أكثر من 40 بلدا، وعلى امتداد أكثر من 10 سنوات، تقوم مجموعة “TBY” بنشر أحدث المعلومات للمستثمرين والشركات والحكومات في أكثر الأسواق حيوية على مستوى العالم٠


مصدر: ahdath.info

شاهد أيضا