الجزائر:وزير الصناعة. خطط لإطلاق مشاريع شراكة مع عديد المؤسسات الصينية في الميدان الصناعي



الجزائر:وزير الصناعة. خطط لإطلاق مشاريع شراكة مع عديد المؤسسات الصينية في الميدان الصناعي

كشف وزير الصناعة، فرحات آيت علي براهم، يوم أمس الثلاثاء عن خطط لإطلاق العديد من مشاريع الشراكة مع مؤسسات صينية في العديد من ميادين النشاطات الصناعية.

وقال آيت علي عقب لقائه بالمدير العام للشركة الصينية المتخصصة في مجال الصناعة، بناء و استغلال الحظائر و المشاريع (سي سي او سي سي) بالجزائر، زونغ بانفنغ، ان فحوى اللقاء كانت حول " مستقبل وآفاق العلاقات بين القطاع العمومي و الخاص الجزائري و الشركات الصينية بصفة عامة و مؤسسة "سي سي او سي سي" بصفة خاصة".
وأوضح الوزير ان مؤسسة "سي سي او سي سي" اقترحت "التمويل والانخراط، ليس كمقاولين كما كانوا في الماضي، بل كمستثمرين وشركاء في العديد من المشاريع التي تعتبر مهمة بالنسبة للاقتصاد الوطني".
وأشار آيت علي أنه ومن بين مجالات الاستثمار المقترحة ، "انجاز و تسيير المناطق الصناعية ومناطق النشاطات وتجديد العتاد الصناعي وكذلك إعادة بعث بعض المجمعات والقطاعات المتوقفة"، معتبرا أن مؤسسة "سي سي او سي سي" "تحوز على الخبرة التقنية والإمكانيات المالية لإنجاز هذه المشاريع".
وأوضح الوزير أيضا أن الطرف الجزائري قدم للمؤسسة " النظرة الجزائرية الجديدة لإعادة بعث الاقتصاد و النصوص و التشريعات الجديدة التي تسمح بإقامة شراكات بصفة أخرى مختلفة عن تلك التي كانت متاحة في الماضي".
من جهته، صرح زونغ بانفنغ، أن مؤسسته "عرضت على الوزير إمكانياتها في العديد من المجالات الصناعية"، مضيفا أنها "ترغب في المساهمة في تطوير القطاع الصناعي بالجزائر".
وتتواجد مؤسسة "سي سي او سي سي" بالجزائر منذ 1985 في العديد من المشاريع وتعتبر رائدة في العديد من المجالات منها السكك الحديدية، الأنفاق، الطرقات، الموانئ والمطارات.
وعلى المستوى العالمي، تتواجد الشركة ب 103 دولة عبر مختلف مناطق العالم (اسيا، أوروبا، إفريقيا وأمريكا).


مصدر: النهار الجديد

شاهد أيضا